ريادة الأعمال ودورها في دفع عجلة النمو الاقتصادي والقضاء على البطالة

By: Amira Alama

ريادة الأعمال مصطلح جديد نسبياً في عالم الاقتصاد والأعمال، وأولته العديد من الدول اهتماماً خاصاً منذ عام 2008 وخصصت أسبوعاً لريادة الأعمال.

يوجد فرق جوهري بين رجل الأعمال ورائد الأعمال حسب تعريف كلاً منهما.

رجل الأعمال:

هو مستثمر اختار امتلاك عمله الخاص في أحد المجالات التقليدية، ويعمل لديه العديد من الموظفين.

رائد الأعمال:

هو ذلك المستثمر الذي قرر أن يمتلك عملاً خاصاً به في مجال جديد تماماً بناءً على فكرة خارج الصندوق ابتكرها وقرر تحويلها إلى واقع ملموس.

ماذا نقصد بمفهوم ريادة الأعمال؟

هو تبني فكرة جديدة تماماً وتوفير كل الدعم المادي والمعنوي وعمل دراسة جدوى دقيقة لها وتحويلها لمشروع استثماري يخدم المجتمع ويحقق أرباحاً.

ورائد الأعمال بطبعه شخص مغامر، محباً للابتكار والتجديد بشكل مستمر ويختار فريق عمله بناء على هذا الأساس.

ريادة الأعمال لا تقتصر على الأفراد البالغين فقط،.

يوجد العديد من الأطفال على مستوى العالم الذين اخترقوا عالم الاقتصاد وحصلوا على لقب أصغر رائد أعمال في عمر العاشرة.

ومن أمثلة هؤلاء الأطفال كوري نيفيز، جوردان كايسي، هنري باترسون وغيرهم العديد من قصص نجاح الأطفال المبتكرين في مجالات مختلفة.

ماذا يحدث في أسبوع ريادة الأعمال؟

يقام هذا الأسبوع في شهر نوفمبر وخاصة في الأسبوع الأول من الشهر ولكن نظراً للصعوبات التي تمر بها كل الدول بسبب فيروس كورونا تأخر موعده هذا العام.

حيث يقام في الفترة من 16 وحتى 22 نوفمبر، وتستضيفه مصر بمدينة أسوان ويقوم بتنظيمه المجلس العالمي للمشروعات الصغيرة والمتوسطة بواشنطن.

واللافت للانتباه هذا اعام هو مبادرة رواد النيل الممولة من البنك المركزي المصري وعرض تجربتها في مجال ريادة الأعمال هذا العام.

تقام الفعاليات تحت عنوان “الآفاق الجديدة لرواد الأعمال وأصحاب المشروعات الناشئة والصغيرة ومتناهية الصغر“.

وتكمن أهمية هذا الأسبوع في النقاط التالية:

  • تهتم أكثر من 200 دولة بالمشاركة في فعاليات أسبوع ريادة الاعمال.
  • تقام العديد من المسابقات والمعارض والمحاضرات والندوات خاصة للمهتمين بهذا المجال.
  • تقام كل الفعاليات والانشطة المحلية والدولية برعاية أكثر من عشرة آلاف جهة منظمة ومدعمة ومهتمة بهذا الحدث العظيم.
  • يستعرض رواد الأعمال المبتدئين مهاراتهم الإبداعية في عرض أفكارهم ومشروعاتهم.
  • يشارك رواد الاعمال المحترفين المشكلات والصعوبات التي قابلتهم منذ البدء وكيف تغلبوا عليها.
  • يعد فرصة حقيقية لنشر ثقافة ومفاهيم ريادة الأعمال لكل الشباب الطامح في هذا المجال.
  • تقام العديد من ورش العمل والندوات لتسهيل المفاهيم الخاصة بريادة الاعمال للراغبين في اقتحام هذا المجال.
  • يحرص الكثير من خبراء الاقتصاد والمستثمرين حضور أغلب فعاليات أسبوع ريادة الأعمال للتعرف  على الجيل الجديد وتقديم الدعم لهم.
  • استعراض دور الجامعات كمنصة لإنشاء الشركات الصغيرة والمتوسطة وخاصة جامعة النيل كنموذج هام.

كل ذلك يؤدي إلى جذب انتباه الحكومات في كل الدول إلى إعطاء اهتمام خاص بمجال ريادة الأعمال وتوفير الدعم القانوني والمالي لرواد الأعمال.

سيقدم لكم موقع قارنلي المزيد من الأخبار عن هذا الحدث الاقتصادي العظيم.

مقالات مشابهة