شهادات الإيداع الدولية لمجموعة عامر وبنك CIB تحقق تراجع بالبورصة المصرية

By: Amira Alama

نظام شهادات الإيداع الدولية يعمل علي تحقيق زيادة ملموسة في الاستثمار الأجنبي غير المباشر في الأوراق المالية المصرية.

الفكرة الأساسية في نظام شهادات الإيداع قائمة أساسًا على تحقيق إمكانية عرض أوراق مالية محلية فى أسواق عالمية من خلال إدراج وتداول شهادات الإيداع فى البورصات العالمية.

حيث تكون الأوراق المحلية محفوظة بإسم بنوك الإيداع الدولية “وسيط دولي” في مصر كغطاء لشهادات الإيداع.

أوضح  تقرير البورصة المصرية الأسبوعى، عن أرصدة الشركات من شهادات الإيداع الدولية حتى نهاية الأسبوع الحالى الآتي:

  • تراجع رصيد شهادات إيداع عامر جروب إلى 224.968 مليون شهادة
  • وكذلك تراجع البنك التجاري الدولي إلى 144.839 مليون شهادة
  • بينما تراجعت إيديتا للصناعات الغذائية إلى 122.949 مليون شهادة
  • فيما ارتفع رصيد شهادات إيداع شركة الإسكندرية للزيوت المعدنية-أموك إلى 352.527 مليون شهادة
  • استقر رصيد شهادات إيداع شركات مدينة نصر للإسكان والتعمير عند 464.727 مليون شهادة
  • وكذلك المجموعة المالية هيرميس القابضة عند 186.137 مليون شهادة
  • واستقرت جي بي أوتو عند 179.454 مليون شهادة
  • والمصرية للاتصالات عند 169.639 مليون شهادة
  • شركة حديد عز عند 77.546 مليون شهادة
  • الصناعات الغذائية العربية-دومتي 61.243 عند مليون شهادة
  • ليسيكو مصر عند 1.981 مليون سهم
  • البويات والصناعات الكيماوية-باكين إلى 3.914 مليون سهم

حدث تراجع جماعي للمؤشرات بضغوط مبيعات المتعاملين المصريين والأجانب.

حيث أنهت البورصة المصرية، تعاملات جلسة اليوم الخميس، وسط أحجام تداول مرتفعة، وخسر رأس المال السوقي 6.2 مليار جنيه ليغلق عند مستوى 657.781 مليار جنيه.

بلغ حجم التداول على الأسهم 357 مليون ورقة مالية بقيمة 1.2 مليار جنيه، عبر تنفيذ 44.9 ألف عملية لعدد 191 شركة.

سجلت تعاملات المصريين %85.09 من إجمالي التعاملات.

بينما استحوذ الأجانب على نسبة %8.76، والعرب على %6.15 خلال جلسة تداول اليوم.

واستحوذت المؤسسات على %22.10 من المعاملات فى البورصة، وكانت باقى المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة %77.89.

صعدت أسهم 26 شركة مقيدة بالبورصة فى ختام التعاملات، وانخفضت أسهم 133 شركة، ولم تتغير مستويات 32 شركة.

مزايا إصدار شهادات الإيداع الدولية:

 بالنسبة للشركة مصدرة الورقة المالية

  • تدعيم أنشطة الشركات المحلية فى أسواق المال العالمية.
  • إيجاد تواجد لها وتحسين عملية تقييم السهم المحلى.
  • تحقق توسيع قاعدة الملكية (أسواق داخلية وخارجية)
  • إتاحة التعامل لعدد أكبر من المستثمريين بما يحقق سيولة للورقة المالية.

مزايا التعامل فى شهادات الإيداع بالنسبة للمستثمرين من خارج مصر

  • سهولة الاستثمار فى أسواق مالية مختلفة
  • سهولة التحويل لأسهم محلية عن طريق بنك الإيداع
  • الإستفادة من فروق الأسعار (التباين السعري) Arbitrage
  • إتاحة تنويع الاستثمار
  • إتاحه الحد من المخاطر المنتظمه من خلال تكوين محفظة منوعة إقليمياً أو دولياً

 مزايا نظام شهادات الإيداع الدولية بالنسبة للإقتصاد القومى

  • الإنطلاق نحو أسواق جديده لتوفير مصادر تمويل جديدة
  •  زيادة فى الاستثمار الأجنبى غير المباشر فى الأوراق المالية المصرية.

مقالات مشابهة